الشعار: سأعود إلى طرابلس قريباً

كشف مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار في حديث لصحيفة “السياسة” الكويتية، أنه “يعد العدة للعودة إلى لبنان في وقت قريب بعد غيابه القسري عن البلد لأسباب أمنية، بعدما تلقى نصائح بمغادرة لبنان خوفاً من استهدافه”. وقال: “سنلبي النداء الذي وُجه إلينا وسنعود إلى أرض الوطن بإذن الله”، مشيراً إلى أنه “يقوم ببعض المتطلبات الضرورية لتأمين نجاح العودة من جميع الجوانب”.

وعما إذا كان تلقى ضمانات لحماية أمنه الشخصي في حال عودته إلى لبنان، كشف عن “اتصالات جرت مع بعض المسؤولين الذين حضوه على العودة إلى لبنان وأن هناك ترتيبات يقومون بإعدادها لحماية أمنه الشخصي”.




واعتبر أن “الذين بدأوا مخططهم لم يتوقفوا ونحن سنتصدى لهم بوعي أبناء شعبنا ورباطة جأشنا وعدم القيام بأي ردة فعل سلبية, هم يريدون أن ينالوا من الوطن وأمنه واستقراره، ربما يتمكنون من زعزعة بعض الجوانب الأمنية, لكن ذلك سيزيدنا إصراراً على تماسكنا والتأكيد على وحدتنا الوطنية بين المسلمين والمسيحيين والوحدة الإسلامية بين السنة والشيعة، ولن نصغي إلى أي خطاب فيه إثارة للنعرات الطائفية أو المذهبية على الإطلاق”.

ورأى أن هناك “يداً شريرة وإرادة خبيثة سيئة تريد أن تنال من لبنان، لا يهمني كثيراً أن أقول من هم, بمقدار ما يهمني أن أقول بأنه ينبغي علينا أن نتسلح بالوعي وتبادل اللقاءات والزيارات بين المناطق وبين المرجعيات السياسية والدينية حتى نفوت الفرصة على أي طامع أو مخرب”.