سليمان : لعدم تحويل المطالبة بمحاسبة الجيش لحملة تستهدف دوره الوطني

نوه رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان بالدور الذي يقوم به الجيش في منع الفتنة ووأد التوترات الامنية حفاظاً على السلم الاهلي واستقرار المواطنين وامنهم، مثمنا التضحيات التي يقدمها الجيش الى حدّ استشهاد ضباط وعناصر غدراً من المسلحين ومرتكبي الفتن والمجازر.

وشدد سليمان على ان المطالبة بالمحاسبة على اخطاء تقع تحت وطأة المواجهات يجب الا تتم موازاتها في المحاسبة مع الدور الوطني للجيش والا تتحول حملة سياسية تستهدف دوره الوطني الذي يعترف له به الجميع ويلجأون اليه عند استشعارهم باشتداد وطأة الوضع، في وقت ينتشر ضباطه وعناصره في كل المناطق وعلى الحدود دفاعاً عن السيادة وحفاظاً على الامن في الداخل.




وكان الرئيس سليمان قد اطلع من قائد الجيش على الاتصالات الجارية مع الجهات السورية في شأن الساتر الترابي في منطقة القاع اضافة الى الاعتداءات المتكررة التي تعرض لها الجيش في اليومين الاخيرين.

كما اطلع سليمان على معطيات التنقيب على النفط من وزير الطاقة جبران باسيل، الذي طلب تحديد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء لاصدار المراسيم المتعلقة بالنفط.