//Put this in the section

سلام : أنا الضامن لحكومة ثلاثة أثلاث

أعلن رئيس الحكومة المكلف تمام سلام ألا جديد على خط التشكيل، وأشار إلى انه تداول مع الرئيس ميشال سليمان في الخطوات المقبلة، حيث تم الاتفاق على مواصلة المساعي والجهود لدى الاطراف السياسية المعنية، مع التعويل على ما وعد به رئيس المجلس نبيه بري والنائب وليد جنبلاط من بذل الجهود والمساعي، لافتاً إلى انه سينتظر بعض الوقت حتى ظهور نتائج هذه المساعي.

وعن تأثير الموقف السعودي من تشكيل الحكومة ومن حزب الله، قال سلام في حديث لـ “السفير” : الموقف الرسمي السعودي الذي تبلغته، هو عدم التدخل في تشكيل الحكومة وتركه لحكمة اللبنانيين، والموقف الرسمي السعودي من حزب الله بات معلناً وواضحاً، لكن هذا الموقف شيء وتشكيل الحكومة شيء آخر، فتشكيل الحكومة هو فعلاً شأن لبناني داخلي علينا أن نعالجه بأنفسنا، كما أن تسريع تشكيل الحكومة بات أمراً ملحاً من أجل معالجة التوترات الحاصلة امنياً وسياسياً، والنهوض بالوضع الاقتصادي .




وعن موقف تيار المستقبل المتأثر بالموقف السعودي من حزب الله، اعتبر سلام ان هذا الأمر هو تفصيل داخلي مختلف عن الموقف السعودي، مضيفاً : لن ندخل في تفاصيل سياسية، بل سنستمر بالتواصل والتشاور مع الجميع من اجل تشكيل حكومة المصلحة الوطنية، وفق الاقتراح الذي قدمته، والمبني على عدم وجود ثلث معطل لأي طرف,  فالبلد بحاجة لحكومة تُحيّده عن الانقسام السياسي الخطر، وهذا لا يتم الا بحكومة من ثلاثة أثلاث، أكون انا الضامن فيها لجميع الاطراف كما وعدت، مشدداً على ان المطلوب من هذه الاطراف ترجمة الثقة التي منحوه إياها في تشكيل الحكومة بالصيغة التي يقترحها، خصوصاً أن موقفه هو ذاته فوق الطاولة، ولا يتخذ أي موقف او خطوة من تحت الطاولة , كما قال .

وأوضح سلام ألا مقترحات او افكاراً جديدة حتى الآن، لكنه جدد استعداده للقاء كل الاطراف ومناقشتها في الضمانات التي تبحث عنها، وبحث رأيها في أي أمر يُقلقها , متابعاً : لا يمكن تجاوز الحائط المسدود في تشكيل الحكومة إلاّ بأن تدرك القوى السياسية جميعها، ان البلد بحاجة لحكومة وان تضع هذه القوى ثقتها بالرئيس المكلف.