شربل: نجاحي لا يعجب البعض

إعتبر وزير الداخلية والبلديات مروان شربل أن “هذا البلد يعيش على التشويه والحقد والضغينة والمصالح الشخصية والسياسية على حساب المصلحة الوطنية”، لافتا إلى أن الحملة التي يتعرض لها هي لأن نجاحه لا يعجب البعض أو لأن هناك من هو مستاء منه لأنه لم يلب طلباته”، قائلا: “يريدون وزيرا يجلس وراء مكتبه ولا يتحرك”، مضيفا: “أنا ضابط قبل أن أكون وزيرا وستبقى وزارة الداخلية شوكة بعين هؤلاء”.

وشدد في حديث إذاعي على أنه “لا يعرف أحمد الأسير ولم يراه إلا على شاشات التلفزيون”، لافتا إلى أنه “يوم نصب الخيمة في منطقة صيدا طلب من الحكومة إزالتها ولكنها رفضت ويومها كان الوضع حساس جدا من الناحية الطائفية بين السنة والشيعة، والحكومة كانت تظن أن الخيمة ستبقى لمدة 3 أو 4 أيام ولكن تطور الموضوع ومن انتقد وزير الداخلية وجب عليه إعطاء الجيش غطاء سياسيا بالسابق”، موضحا أنه “طلب منه مجلس الوزراء التفاوض مع الأسير لإزالة الخيمة وهو ذهب إلى صيدا وعرض نفسه للخطر ليبرهن أنه لا يخاف”.