//Put this in the section

ماروني: معادلة حزب الله مرفوضة وإعلان بعبدا منطلق للبيان الوزاري






النائب إيلي ماروني كنا طالبنا بسقوط الحكومة الذي حصل مع استقالة الرئيس نجيب ميقاتي.” وأضاف: “هناك تنوع في الآراء داخل 14 آذار، فالبعض يرى أن الوضع الأمني دقيق ويتطلب وجود حكومة سياسية ولبعض الآخر يفضل حكومة تكنوقراط تضع قانون للانتخابات وتشرف على العملية برمتها، لكن اجتماع بيت الوسط بحث بشكل أساسي تكليف النائب تمام سلام لتأليف الحكومة.”

وشدد النائب ماروني في حديث لـ”لبنان الحر” أن معادلة حزب الله مرفوضة واعترضنا عليه في ظل الحكومات السابقة في البيان الوزاري، وبالنسبة لنا يشكل إعلان بعبدا منطلق للبيان الوزاري للحكومة التي ستتشكل.” وتابع: “الفريق الآخر عطل عمل آخر حكومة وحدة وطنية من خلال ممارساته وصولا إلى الانقلاب.” ولفت إلى أننا في مأزق ونحتاج لجهود الجميع لأنقاذ الوطن من المحنة التي يتخبط بها.”

وختم ماروني: “كل شيء وارد في شكل الحكومة وهناك تعدد آراء في “14 آذار” التي راهن الكثير على تضعضها وتفككها، فأثبتت أنها موحدة ورشحت النائب سلام لتأليف الحكومة.”