المسيحيون العرب تاريخ .. وواقع.. – محمد ابى رعد


إن الوجود المسيحي في المنطقة العربية يعود لبدايات الديانة المسيحية بل لنشأتها الاولى. والمسيحيون من هذا النسيج الاجتماعي ومكون اساس من مكونات المجتماعات العربية كغيرها من الاديان التي سبقت الاسلام. وهم عرب سواء بالنسب ام الثقافة.




يبلغ تعدادهم بين 291- 30 مليون انسان. أغلبهم يعيش في منطقة الشرق الاوسط.

ورغم ان الاسلام الدين السائد في المنطقة لكنه لم يرفض الديانات الاخرى والتي تشكل اقليات. لقد حفظ الاسلام للمسيحيين كامل حريتهم ولم يجبرهم على الذوبان فيه وربما خير دليل على ذلك هي اتفاقية "مؤته" الموقعه بين النبي محمد"صلعم" وبين مسيحيي مؤته وقضت السماح للمسلم ان يتزوج مسيحية لكن دون إجبارها على ترك ديانتها.

والمسيحيون مندمجون ومتفاعلون مع مواطنيهم في أوطانهم فالعرب الغساسنه الذين كانوا يسكنون جنوب شرق سوريا والمناذرة في العراق نشبت الحرب بينهما فالاولى كانت تتحالف مع الروم البزنطين والثانيه مع الفرس الساسان بعد مجيئ الاسلام تحول الكثير الى الاسلام لكن بعض من كل منهما بقي على ديانته.

والمسيحيون ليسوا اغراباً في المجتمع العربي والاسلامي فهم اشتركوا في تاريخه واسهموا في حضارته ومدنيته دون انقطاع الى يومناهذا.

 

توزع المسيحيون في المنطقة العربيه

_________________

رغم الهجرة الكبيرة الى الاميركيتين والتي بلغت حوالى 12 مليون من ذوى الاصل العربي.

بقي للوجود المسيحي موزعاً في الدول العربية وجوداً ملحوضاً وحاضراً على كافة المستويات. اضافة الى تواجد مسيحي في السودان واثيوبيا لكنها من اصل افريقي.

لكن الاحصاءات لاعداد المسيحيين في الاقطار العربيه متفاوته يتوزعون كالتالي. مصر- لبنان- سوريا- فلسطين بقسميها المحرر والمحتل- الاردن- العراق.

ان اكبر الطوائف المسيحية في البلاد العربيه هم الاقباط والارثوذكس في مصر. ويحتل المرتبة الثانية الروم الارثوذكس اكثرهم في وسوريا ويحتل الموارنة والاكثريه الساحقة منهم في لبنان المرتبه الثالثة.

مع فارق ضئيل بينهم وبين الروم الارثوذكس.

اما الطوائف المسيحية الاخرى فأكبرها طائفة الأرمن "الغريغوريين" الارثوذكس وهم الاكثريه الساحقة بين الارمن. الكاثوليك والبروتستانت ويبلغ عدد الارمن في البلاد العربيه حوالي اربعمائه الف واكثر من نصفهم في لبنان. كما يتساوي الروم الكاثوليك مع مجموع الطوائف الارمنية في العدد واكثر من نصفهم لبنانيون.

واما غير الروم الكاثوليك من الطوائف الاتحاديه فليس بينهم طائفة ذات اعداد تتجاوز المئة الف. ما عدا الكلدان إذ يبلغ عددهم مليون نسمة، ومعظمهم في العراق. اما الطائفة الارثوذكسيه في العراق وخارجه لا تتجاوز ال50 الف الطائفة السريانيه الارثوذكسيه فمنتشره في العراق وسوريا ولبنان ، وفلسطين والاردن. يترواح عددها بين مئتي وثلاثمائه الف نسمة ولغتهم هي اللغة القديمة التي تكلم بها السيد المسيح (ع). وطائفة اللاتين العرب تمارس طقوس الكنيسة الرومانية الكاثوليكية. ورهبانيه الفرنسيكان تشرف على شؤونهم الروحيه، وللاتين وجود في فلسطين المحرره والمحتله والأردن البروتستانت الانجيليون العرب من لوترين واسقفين فهم 150 الف في مصر 25 الف في لبنان وفلسطين والاردن.

في القدس الشرقية ثلاثة بطاركه، اقدمهم بطريرك الروم الارثوذكس والأرمن الارذكس، واللاتين وفي القدس أيضاً نيابه بطركيه للروم الكاثوليك والسريان الارثوذكس والموارنة والكنيسه الاثيوبية الحبشية الارثوذكسيه ، وكذلك رئاسة الكنيسة البروتستاتيه اللوثريه والاسقفيه ان هذه الاعداد الضئيلة نسبياً للمسيحيين في العالم العربي المعاصر لا تعادل اطلاقاً الاهمية التي يتميز بها حضورهم الاجتماعي والاقتصادي والثقافي، وحضورهم السياسي في بعض الكيانات التي ينتمون اليها.

خلال القرن التاسع عشر أدى المسيحيون في بلاد الشام الدور الرئيس في النهضة العربيه وادوار سياسية هامة.كما كان للمسيحيين العرب الدور الرائد في إنشاء الصحافة العربية. عندما وفد الكثير من الادباء والعلماء المسيحيين من لبنان الى مصر. وقداسهم المسيحيون في ذلك الوقت في مجالات الطب والسياسه وغيرها من المهن ولهم الانجازات المهمة وُيعتبرو المسيحيون من اهم شرائح الوطن العربي المدافعه عن القضايا القوميه وخاصة قضية فلسطين.

توزع اتباع الكنيسة المسيحية:

1- كنيسة طائفة الاقباط الارثوذكس في مصر

2- كنسية الروم الارثوذكس: واكثر اتباعها في سوريا مع تواجد البعض في الاردن، فلسطين بقسميها المحرر والمحتل، ولبنان، واقليه صغيره في العراق.

3- تاكلدانية الكاثوليكية وأغلبهم يقطنون العراق وسوريا(انخفض عددهم في العراق بعد 2003).

4- اتباع الكنيسة المارونية أغلبهم يقطن لبنان.

5- الروم الكاثوليك في لبنان وسوريا.

6- السريانيه الكاثوليكية والمنتشرة في سوريا، العراق، لبنان، وفلسطين، والاردن.

7- الاقباط الكاثوليك ومعظمهم في مصر.

8- البروتسنانت الانجليون العرب من لوترين واسقفيين يتوزعون في مصر، لبنان، الاردن، فلسطين وبضعه الاف في العراق والكويت.

9- اللاتين العرب وهم في فلسطين.

10-بقيه الطوائف منفردة.

للمسيحيون العرب دور في شتى المجالات العلميه والادبيه فهم من بدأ بالنهضة العلميه والادبية في مطلع القرن التاسع عشر وقد تميزوا بانفتاحهم على الغرب. وهناك الكثير من النجاحات في عالم الاعمال والتجارة والعلم والسياسة.

أصول المذاهب المسيحيه

____________

اقباط مصر هي كبرى الطوائف المسيحية في الشرق وتعود كلمة الاقباط للدلاله على سكان مصر الاصليين EgbT

اساس الكنيسة القديس مرقس في القرن الاول الميلادي .

الموارنه: المارونيه مذهب مسيحي مشرقي سرياني اكبر انتشار له في لبنان يراسه بطريرك مقره" بكركي" اما مصطلح "موارنه" فهي نسبه الى الناسك "مارون" الذي عاش في القرن الخامس الميلادي والكنيسة المارونية هي فرع من دوحة الكنيسة السريانية الانطاكيه يتبع الموارنه لسلطه بابا روما. ام اللغة الطقسيه هي السريانيه .

الارثوذكسيه: مذهب يرجع بجذوره بحسب اتباعه الى المسيح والخلافة الرسوليه والكهنوتيه والمسيحية كانت كنيسة واحده حتى حصل إنشقاق الكنيسه بين الغرب" الفاتيكان والمسماة" الكاثوليكية" وبين الشرق( الروميه البزنطية والمسماة الروميه الارثوذكسيه) وقد استفحل هذا الانشقاق على ايام ميخايئل كيرولارس بطريرك القسطنطينية عام 1045 م لأسباب سياسية اكثر منها عقائديه إنتشرت الارثوذكسيه الشرقيه في روسيا وبلاد البلقان واليونان. وعموم الشرق الادني. يطلق على المسيحيين التابعين للكنيسه الارثوذكسيه في البلاد العربيه روم أرثوذكس بسبب انهم يتبعون الطقوس اليونانية البيزنطية. لكن المراجع القديمة حتى العربيه كانت تسمى رومان القسم الشرق من الامبروطوريه الرومانية روم تميزاً عن رومان القسم الغربي من الامبرطورية.

في حين سماهم الغربيون منذ القرن التاسع "Greek"وتتبع الكنيسة النظام البطريركي القديم ولهذا تتبع نظام البطريركيه فيدعي بطريرك . وهي الوطن العربي التاليه.

– بطريركيه الاسكندريه للروم الارثوذكس: هي كنيسه شرقيه ومركزها مصر مؤسسها"مرقس"، ويحمل بطريرك الاسكندريه لقب"بابا" إذا انه تم استخدامه في الاسكندريه قبل روما، وهو البابا ثيودورس الثاني.

– بطريركيه انطاكيه مركزها سوريا.

– بطريركيه القدس ومركزها فلسطين يرأسها رجال دين يونان يهمينون عليها منذ فترات طويله، الامر الذي جعل الكثيرين يعتقدون ان الكنيسه بالاصل يونانيه وان العرب هم الطارؤن عليها. وهذه قد باعت واجرت الكثير من املاك الكنيسه لليهود واخيراً باعت ساحه عمر بن الخطاب.

– الارمن: تواجد الارمن في العراق يعود لقرون عديده حيث جاءت موجات من الارمن من ارمينيا عبر ايران استوطنت جنوب العراق حيث انشأت ابرشية الارمن في البصره عام 1222م ثم اتجهت في الفترة اللاحقه باتجاه بغداد حيث سجلت طائفه الارمن كطائفه تدين المسيحية في العراق عام 1538 وتوجد اقدم كنيسه في بغداد في منطقة الميدان وهي كنيسه ويم بنيت عام 1636 لكن اكبر موجات الارمن جاءت بدايات القرن العشرين.

– السريان: الاغلبيه منهم في الهند وهم متمسكون بالطريركيه السريانيه منذ دخولهم المسيحية في القرون الميلاديه الاولى ويعتبر السريان انفسهم كنسيه مستقلة ادارياً خاضعة لبطريركها الانطاكي الشرعي.

– البروتستانتية: في اوائل القرن السادس عشر ظهرت في العالم المسيحي تحت عنوان الاحتجاج او الاعتراض وصلت الى بلادنا عبر جمعيات التنصير بفضل إمكانياتها الماليه نجحت في معاقل الكاثوليكية والارتوذكسية.

– الاشوريه: كنيسه المشرق: الاشوريه لها عدة تسميات منها. كنيسه ساليق وقطيسفون، كنيسه كارس، كنيسه الشهداء كنيسه كوضي اما الاسم الرسمي فهو: كنسية المشرق الرسوليه الجاثلقية المقدسة. يرأسها الحبر الاعظم" ماردنخا" الرابع.

– تواجد الارساليات والكنائس في القدس

– الجماعة المسيحية الاولى: اخذت كنيسة القدس لقب" ام جميع الكنائس" وتعتبر نفسها الاستمرار المباشر للجماعة الاولى من التلاميذ.

– الروم الارثوذكس: تعتبر بطريركيه الروم الارثوذكس في القدس إحدى الكنائس المستقله فهي تحكم ذاتها.

– الكنيسة الارثوذكسيه الروسيه: في بداية القرن التاسع عشر طورت وجودها بإقامة مجموعة من المدارس بعد ثورة 1917 اصبحت تحت تصرف الكنيسة السينودسيه الروسيه خارج حدود روسيا.

– الكنيسة الارثوذكسيه الرومانية: وجداول ممثل معتمد لها بجانب البطريركيه اليونانية في القدس عام 1946.

– الكنائس الارثوذكسيه الشرقية: هي الكنائس التي لم تقبل قرارات مجمع خلقدونيه 451 وهي ترفض ان تدعى كنائس الطبيعة الواحدة.

– الكنيسة الارمنية الارثوكسيه: وتدعى ايضاً الكنيسه" الغريغورية" نسبه الى القديس غريغوريوس الذى أسسها سنة 325م.

– الكنيسة السريانية الأرثوذكسيه: دعيت هذه الكنيسة" اليعقوبية" نسبة الى اسقفها يعقوب البرادعي الذي اعاد تنظيمها التراتبيي عام 542-543.

– الكنيسة الاثيوبية الارثوذكسيه: التواجد الاثيوبي في القدس القرن الرابع وقد اخذت اهمية خاصة في العصور الوسطى.

– الكنيسة الكاثوليكيه:لها حضور قوى في القدس ولها تنوع كبير: كالكنيسة اللاتينية. والكتوليكية من مختلف التقاليد الشرقية والجمعيات الرهبانية التأمليه.

– الكنيسة اللاتينية: تأسست اول جمعية رهبانية من اصل غربي نهاية القرن الرابع.

– كنيسة الروم الكاثوليكية الملكيين: سميت بهذا الاسم الكنائس التي قبلت قرارات مجمع خلقدونيه عام 451 تحت رعاية الامبراطور البيزنطي "بالملكيين".

– الكنيسة المارونية: يتواجد الموارنة في شمال الجليل بالقرب من لبنان وقد بنيت عام 1895.

– الكنسية السريانية الكاثوليكية: بنيت عام1895.

– الكنيسة الارمنية الكاثوليكية: تتبع هذا الكنيسة التقليد" الليتورجي".

– الكنيسة الكلدانيه: سميت فيما مضى بالسطورية وسميت هكذا لانها لن تقبل قرارات مجمع أفس عام 431 وتواجدت في روما عام 1552.

– الكنيسة الانجليكانيه والبروتستنية: وجدت مع البعثات التبصيريه .

– الكنيسة الانجليكانيه والاسقفية: جاءت الى فلسطين عام 1833.

– الكنيسة الوترية الانجيلية: تعود للعام 1886.

– جماعات بروتستنيه اخرى: منها جماعات تنشط في فلسطين منهم من وصل منذ وقت طويل ومنهم من وصل متأخراً . ليس مهم هيكله رسميه من كنائسها المعروفة كنيسة القديس اندراوس التابعه للكنيسة المشيخية.

– كنائس في الجزيرة العربيه، مجمع الكنائس في قطر استوحي تصميمه من العمارة التقليدية في الخليج. ويوجد في البحرين اقدم كنيسة في منطقة الخليج أسسها الانجيليون يعود انشائها للعام 1906 .

– اما الكويت تضم عشر كنائس وتضم الامارات العربية عدة كنائس وفي سلطنة عمان. لكن كل الكنائس في الخليج حديثه العهد. وجدت بعد الهجرة للخليج بدافع العمل.

هذا الوجود المسيحي في البلاد العربيه الذى شكل على الدوام عامل حضاري وانساني منسجم ومتفاعل مع قضايا شعوبهم الوطنية .