الجيش يهاجم مجموعة إرهابية في محيط منطقة المعاملتين


نفذ الجيش اللبناني والجيش الفرنسي تمرينا بحريا تكتيا مشتركا قبالة شاطىء المعاملتين بعنوان "الارز الازرق" شاركت فيه وحدات ضمت: الفوج المجوقل، القوات البحرية، القوات الجوية، فوج مغاوير البحر، فوج المدرعات الأول، بالإشتراك مع سرية المشاة المؤللة في فوج المقاتلين الأجانب من الجيش الفرنسي، إضافة الى مشاركة البحرية الفرنسية من ضمن المجموعة البحرية الفرنسية "جان دارك" .




وأعد الفوج المجوقل في الجيش اللبناني التمرين وهو كناية عن عملية ابرار ومهاجمة مجموعة إرهابية في محيط منطقة المعاملتين تمكنوا من الإحتجاب في الوادي المؤدي الى بلدة غزير بانتظار وسيلة لإخلائها بحرا الى مكان يعتبرونه آمنا، وتكمن أهميته في جمعه القوات البرية والبحرية والجوية مع بعضها البعض بحيث أثبتت حسن التعاون والتنسيق .

وتخلل التمرين عملية تحميل زوارق وآليات ثقيلة بواسطة الفرقاطة الفرنسية ومراكب الإنزال التابعة للجيش فضلا عن عمليات إنزال وهبوط واستطلاع جوي مشترك واستخدام أسلحة الدعم .

واشار مدير التمرين العميد الركن جورج نادر قائد الفوج المجوقل الى ان التمرين عبارة عن عملية عسكرية ضد الإرهاب، لافتا الى ان هذا العدو المشترك للأمم الحرة التي تتشارك القيم والمفاهيم الديموقراطية