//Put this in the section //Vbout Automation

مصدر عسكري: لن نسمح حتى لرجال الدين بالتمادي


علمت «الأنباء» ان مصدرا عسكريا رفيعا أبلغ زواره أمس، ان الجيش والأمن لن يسمحا لأي كان باستدراج البلد الى عدم الاستقرار حتى ولو كان رجل دين. وقال: لن نسمح لأحد بأن يتمادى في تطرفه.




وبدا واضحا ان المقصود هو الشيخ أحمد الأسير الذي تقول المصادر الرسمية انه يحيط نفسه بعناصر فلسطينية أصولية.

وترافق هذا القول مع بيان لمديرية الأوقاف الإسلامية التابعة لدار الفتوى تشير فيه الى ان ما يصدر عن بعض رجال الدين (والمقصود الأسير) لا يمثلها، ودعت رجال الدين الى الارتفاع الى مستوى المسؤولية وبأن يكونوا دعاة للوحدة ونبذ الفتنة والالتزام بتعاميم مرجعيتهم الدينية