فرنجية يوفد أحد معاونيه الى وزير الداخلية ليتوسط مع سليمان ويعمل على اعادة الأمور الى نصابها


 بعد انتقاد النائب سليمان فرنجية رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في مقابلة تلفزيونية، رد الرئيس سليمان داعيا فرنجية لتسليم القضاء ما يملك من معلومات ومستندات حول ملفات قضائية، ودخل عدد من الأصدقاء المشتركين على خط المعالجة، وأوفد فرنجية أحد معاونيه الى وزير الداخلية والبلديات ليتوسط بين بعبدا وبنشعي ويعمل على اعادة الأمور الى نصابها، بعد «زلة اللسان» لفرنجية كما قال احد معاونيه، مشددا على ان النائب فرنجية يكن كل الاحترام والتقدير للرئيس سليمان، وانه مستعد لإزالة الإساءة من خلال موقف اعلامي.




كما ثمّن احد المقربين من فرنجية رد الرئيس سليمان الذي لم يتطرق الى اي من الملفات بل دعا فرنجية لتقديم ما يملك الى القضاء.

ويسعى الوزير مروان شربل لترتيب الأوضاع من خلال تأمين زيارة لفرنجية الى القصر لجلاء الأمور، وتقول أوساط بعبدا ان الرئيس سليمان عاتب على مواقف فرنجية بقدر المحبة القائمة بينهما.

الأنباء الكويتية