الحريري: الدولة تسلم زمام التفريط بالأمن الوطني لحزب الله


اعتبر الرئيس سعد الحريري ان ما يحصل على الحدود اللبنانية السورية أمر في منتهى الخطورة، متهما حزب الله بتنظيم هجمات عسكرية ضد الجيش السوري الحر من الأراضي اللبنانية ومن داخل الأراضي السورية أيضاً .




وسأل الحريري، في بيان:" ماذا يفعل حزب الله على الجبهة مع سوريا ومن أعطاه وكالة الدفاع عن الحدود، حتى إذا أخذنا بفرضية وقف هجمات المسلحين السوريين؟". وأين هي الحكومة اللبنانية من كل ذلك. بل اين هي سياسة النأي بالنفس من استخدام الأراضي اللبنانية في الصراع الداخلي السوري؟".

ورأى أن اخطر ما فيه ان الدولة اللبنانية تمارس من خلاله فعل الغياب عن الوعي وتسلم زمام التفريط بالأمن الوطني لحزب الله، لافتا الى ان حزب الله يقدم دليلا جديدا على مخاطر استخدام السلاح غير الشرعي واعتبار الدولة اللبنانية مجرد مشاع مباح يستخدمه الحزب ساعة يشاء ودائما لخدمة مصالح لا تمت للمصلحة الوطنية بأية صلة.

وشدد الحريري على ان لبنان لن يقبل بان يتحول الى ساحة لتحقيق هذه المهمة القذرة، محملا الحكومة مسؤولية الصمت عن هذا الاستهتار المريع بالاستقرار الوطني.