١٤ آذار متوجسة بعد دعم نصرالله للارثوذكسي


اوضحت مصادر قيادية في قوى 14 آذار لصحيفة "الحياة" ان "اتصالات عاجلة جرت أمس بين قيادات 14 آذار لأن تقديم المشروع الأكثري في جدول أعمال المناقشات يشي بالتوجه نحو التصويت عليه، ما دفع هذه القيادات الى عقد اجتماع تشاوري أمس طرح فيه بعضهم وجوب حضور اجتماع اللجان اليوم والتخلي عن قرار مقاطعة الاجتماعات النيابية "للوقوف ضد محاولة تمرير المشروع الأرثوذكسي"




ولفتت مصادر 14 آذار الى ان "اعلان الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله "اننا سنصوت مع مشروع اللقاء الأرثوذكسي" دفع قيادات 14 آذار الى التوجس أكثر من نية تمريره في اجتماع اللجان النيابية اليوم"