//Put this in the section

المرعبي : أحذر من تنفيذ مخطط تهجير أهالي عرسال وقرى عكار


 




حذر عضو كتلة "المستقبل" النائب معين المرعبي، عبر صحيفة "السياسة" الكويتية الحكومة اللبنانية وكبار المسؤولين في السلطة من مغبة تنفيذ المخطط السوري-الإيراني لوصل المنطقة "الأسدية" المزعومة بمناطق نفوذ "حزب الله" في البقاع الشمالي، من خلال تهجير أهالي عرسال وصولاً إلى العريضة ووادي خالد وأكروم في عكار، مطالباً المعنيين في الدولة بعدم السكوت والتحرك للحيلولة دون تنفيذ هذا المخطط.

وسأل: "متى تنفذ الحكومة وعدها بنشر لواءين من الجيش اللبناني لحماية الحدود مع سورية من عرسال إلى النهر الكبير الجنوبي لحماية الأهالي في هذه المناطق؟".

وقال المرعبي: إن الحكومة بسياسة النأي بالنفس التي تنتهجها سمحت لـ"حزب الله" بالتورط بقتل اللبنانيين وكسر معنوياتهم بالترهيب والتهجير"، واصفاً ما يجري بـ"القصة الكبيرة" التي لا يمكن السكوت عنها.

واستغرب قيام "حزب الله" على مرأى ومسمع من الجيش اللبناني بقصف القرى السورية المتاخمة للحدود مع لبنان، مؤكداً أن "حزب الله" يستخدم الجيش اللبناني لتنفيذ كل مخططاته.

واضاف: "إننا نخشى من تحويل عرسال وعكار إلى نهر بارد جديد"، متسائلاً: لماذا يمنع الجيش اللبناني وسائل الإعلام من الدخول إلى عرسال والاستماع إلى ما يقوله الناس بشأن الحادثة، وكيف أن مجموعة من المسلحين التابعين لـ"حزب الله" دخلوا البلدة باللباس المدني وسياراتهم الخاصة, وقاموا بإطلاق أكثر من 90 رصاصة باتجاه خالد الحميد, ما أدى إلى استشهاده على الفور"؟