دفوني من سلطان تركي إلى سلطان رومانسي .. سللمتا قلبي كانت لفضل شاكر و أليسا


تمكن الفنان جورج دفوني من إنتزاع صدارة الأغاني الرومانسية في أقل من ٢٤ ساعة مع إقتراب عيد الحب. أغنيته الجديدة "سلمتا قلبي" التي نالت إعجاب المستمعين والنقاد على حد سواء إستطاعت أن تحتل المراتب الأولى حسب بعض المواقع الموسيقية كما نالت الكثير من التعليقات الإيجابية على مواقع التواصل الإجتماعي بين مديح وإعجاب، وقد علقت إحدى معجبات دفوني على الفيسبوك قائلة: جورج دفوني ينتقل من سلطان تركي إلى سلطان رومانسي




و أثنى الملحن صلاح الكردي على أداء جورج وورود في هذا الديو، قائلاً أعتقد أن هذه الأغنية هي الترجمة الجميلة لما يكنّه المحبون لبعضهم البعض آملاً أن تكون هديتهم لبعضهم البعض لمناسبة العيد الذي يمثّل مناسبة معنوية للتعبير عن مشاعرنا في يوم من أيام العام. وقد أفرحني جداً أداء صديقي العزيز جورج في هذا الديو الذي أعتبره من أجمل ما كتبت ولحّنت

جدير بالذكر أن هذا الديو كان معدّاً ليغنّيه الفنان فضل شاكر والفنانه أليسا بعد ديو " بقلّلك شو بقلّلك" الذي لحنه صلاح الكردي لهما لكن إعتزال الفنان فضل شاكر ألغى المشروع لتصبح الأغنية من نصيب جورج وورود