ختام اجتماعات اللجنة الفرعية .. عدوان يقترح تمديد عمل اللجنة و غانم يتكلم عن غسيل قلوب


ختمت اللجنة النيابية الفرعية المكلفة بحث قانون انتخاب اعمالها بقراءة مسودة التقرير الذي سيلتى امام اجتماع اللجان المشتركة الاربعاء. اما اللافت فهو الاقتراح الذي قدمه نائب رئيس حزب القوات اللبنانية النائب جورج عدوان الهادف الى تأمين حضور كل الاطراف لاجتماع اللجان.




رئيس اللجنة النائب روبير غانم تحدث عن "غسل قلوب" جرى بين اعضاء اللجنة وكان الرأي متوافقا ان الانطباع الذي ساد بعد الجلسة الاخيرة لم يكن هو الصحيح، لافتا الى ان "كل عضو في اللجنة أبدى رأيه بمسودة التقرير وسيعد من اجل القراءة الاربعاء امام اللجان المشتركة". واوضح ان "التقرير يبلور موقف ورأي كل عضو من الاعضاء في ما يخص المقترحات الانتخابية".

النائب عدوان اعلن ان لديه اقتراحا هو ان يعرض الاربعاء على اللجان المشتركة تمديد عمل اللجنة الفرعية لفترة 15 يوماً انما بمهمة محددة هي البحث في قانون الانتخابات المختلط حصراً وليس البحث بكل القوانين. وقال: "اذا نجحنا حصرا بهذا البحث نذهب الى الهيئة العامة وفق طابع توافقي، بالتوازي تكمل اللجان المشتركة بحث القوانين الثلاثة الموجودة في المجلس، وليس بالضرورة ان تحضر عندها الحكومة جلسة اللجان الاربعاء.
وامل ان يتم التعاطي ايجاباً مع هذا الاقتراح بما يؤمن حضور جميع الافرقاء. وردا على سؤال، اوضح عدوان ان "الاخوان في حركة أمل ليسوا بعيدين عن هذا الطرح لان دور الرئيس نبيه بري بتوسيع المساحة المشتركة اثمنه ونراهن عليه للوصول الى توافق جميعاً".

وايد النائب سامي الجميل اي خطوة تعيد جمع اللبنانيين، معتبرا ان بري يعرف "بقدرته على خلق المساحات لتأمين مشاركة الجميع ونتمنى منه ايجاد حل للمعضلة التي سنصل اليها الاربعاء كي يشارك المستقبل في جلسة اللجان". وانتقد الجميل موقف مفتي الجمهورية محمد رشيد قباني من الزواج المدني، قائلا انه تعدّ على الدولة المدنية وحق كل انسان لبناني ان يقدر ان يعيش معتقده وقناعاته كما يريد ومن حق اي لبنان ان يؤمن او لا يؤمن وهذا حق مكرس بالدستور واي تعد على هذا الحق هو تعد على الدستور.

وعلق النائب احمد فتفت على اقتراح عدوان، موضحا: "لا نقاطع المجلس النيابي ولا بشكل من الاشكال وبالتأكيد في غياب الحكومة سنكون حاضرين في اللجان المشتركة". وذكر ان "غيابنا عن اللجان المشتركة ناتج عن قرار اتخذته كل 14 آذار مجتمعةً وليس تيار المستقبل فقط. واذكر بموقفنا ان هذه الحكومة ليست هي الصالحة لاجراء الانتخابات".