جنبلاط أبلغ بري موقفه من قانون الانتخاب


أكدت مصادر نيابية لصحيفة "الحياة" أن رئيس جبهة "النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط أبلغ موقفه إلى رئيس مجلس النواب نبيه بري قبل أن يتوجه إلى باريس للقاء الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند اليوم في قصر الإليزيه"، وعزت السبب إلى أن جنبلاط "ارتأى تحديد موقفه من مشاريع الانتخاب المطروحة لئلا يذهب البعض إلى القول إن ما سيطرحه لاحقاً جاء تحت تأثير محادثاته مع كبار المسؤولين الفرنسيين".




وكشفت أن "ممثل جبهة "النضال الوطني" في اللجنة الفرعية النائب أكرم شهيب تقدم بمجموعة من الأفكار تعكس موقف جنبلاط الذي يبدي مرونة لجهة انفتاحه على صيغة مختلطة لقانون الانتخاب تنطلق من ترجيح كفة النظام الأكثري على النسبي مع أنه كان سجّل تحفظه عن الأخير من خلال وزرائه في الحكومة".

واوضحت أن "شهيب وافق على أن ينتخب 70 في المئة من النواب على أساس الأكثري في مقابل انتخاب 30 في المئة منهم وفق النظام النسبي. وقالت إنه مع الإسراع في انتخاب مجلس شيوخ قبل إلغاء الطائفية في البرلمان على أن يشكل صمام الأمان لجميع الطوائف والمذاهب في لبنان من خلال توليه مهمة البت في القضايا المصيرية الواردة في مقدمة الدستور"