مالك الشعار: ما يجري في طرابلس مؤلم جدا جدا ولا ضرورة له على الإطلاق وهو أمر مفتعل وليس من نسيج المدينة


اعتبر مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار في خلال حديث لصحيفة «السفير» ان «ما يجري في طرابلس مؤلم جدا جدا، ولا ضرورة له على الإطلاق، وهو أمر مفتعل وليس من نسيج المدينة»، لافتا الانتباه الى انه لا قضية واضحة ومحددة تبرر التقاتل الحاصل أو تفسره. وأضاف: أعتقد أن ما يحدث يعكس انفجار الاحتقان السياسي المتراكم على مستوى البلد ككل، وللأسف فإن طرابلس هي المتنفس لهذا الاحتقان، كونها الحلقة الاضعف.
وشدد الشعار على ان الجيش هو الحل، داعيا إياه الى ان يأخذ دوره كاملا في الحفاظ على الامن، وضرب كل من يهدد الاستقرار بيد من حديد. ورأى ان المطلوب أن يبقى الجيش في جهوزية تامة، وأن يُمسك بزمام المبادرة، فيكون في موقع الفعل وليس رد الفعل، مؤكدا ضرورة ان «يُضبضب» السلاح غير الشرعي في المدينة وان تضع الدولة يدها عليه، ومشيرا الى ان كل سلاح خارج الجنوب لا علاقة له بالمقاومة ويجب سحبه.