الجيش السوري الحرّ يستولي على ثلاثة مراكز أمنيّة في حلب


إستولى المقاتلون المعارضون في حلب في شمال سوريا اليوم (الثلثاء) على ثلاثة أقسام للشرطة في المدينة بعد معارك عنيفة مع عناصرها، بحسب ما أفاد مراسلو وكالة "فرانس برس" و"المرصد السوري لحقوق الانسان" الذي أشار إلى مقتل أربعين عنصراً من قوات النظام وعدد من المقاتلين المعارضين.




وذكر المرصد، في بيان، أنّ "مقاتلين من الكتائب الثائرة قاموا بالاستيلاء على أقسام الشرطة في هنانو وباب النيرب والصالحين بعد اشتباكات عنيفة مع القوات المتحصنة داخلها". وأشار إلى مقتل ما لا يقل عن ثمانيّة مقاتلين معارضين في المعركة، كما لفت إلى سقوط عدد من المقاتلين لم يتم توثيق عددهم واسمائهم بعد في "اشتباكات عنيفة في حي باب النيرب بين مسلحين من ال بري الموالين للنظام ومقاتلين من الكتائب الثائرة".

وأفاد المرصد أنّ حيّ صلاح الدين في جنوب المدينة "يتعرض للقصف العنيف من القوات النظامية السورية"، وان الاشتباكات مستمرة على اطرافه. كما أشار إلى تعرض حي الميسر "لقصف بالطيران الحربي، ما أدى الى تصاعد أعمدة الدخان منه".

(أ.ف.ب.)