الرئيس لن يتردّد في النزول إلى الأرض اذ إقتضى الأمر


أشار وزير مقرب من قصر بعبدا، إلى "انه لم ير في حياته الرئيس ميشال سليمان في مثل هذه الحالة من الانفعال".




وأضاف في تصريح لصحيفة "القبس" الكويتية: "المعروف عنه اعصابه الهادئة حتى في ذروة الازمات التي واجهها ان كقائد للجيش، او كرئيس للجمهورية، "اما الآن فإن فخامة الرئيس يرفض ان تسقط الدولة من يديه وفي عهده، وعلى هذا الاساس، فإن خياراته مفتوحة، وعندما تكون الدولة مهددة بالانهيار لا يعود هناك من مجال للوقوف عند النص الدستوري"، معتقداً ان "غالبية اللبنانيين هم مع اي خيار يلجأ اليه الرئيس، ففي مثل هذه الحال يصبح الناس الذين على الارض هم النص لا الكلمات التي على الورق".


ونفي الوزير ان "يكون الرئيس سليمان هدد بالاستقالة في جلسة مجلس الوزراء الاخيرة اذا حالت اي جهة، وعلى رأسها الجهات الممثلة في الحكومة، دون تنفيذ الخطة الامنية"، معتبراً ان "مسؤوليته في هذه المرحلة بالذات اكثر حساسية من اي وقت مضى، وعلى هذا الاساس "كن واثقا ان فخامة الرئيس لن يتردد ابداً في النزول الى الارض، اذا ما اقتضت الامور ذلك".