قاسم سيدير ملف الانتخابات النيابية في مناطق حزب الله



كشف مصادر لصحيفة الجمهورية عن "تبديلات جذرية ستشهدها قيادة "حزب الله" السياسية خلال الفترة القريبة، هدفها إعادة تفاعل الحزب وتواصله مع محيطه العربي والذي فقده خلال العام الماضي، وهي تعتبر أن نواب الحزب الثلاثة نواف الموسوي وعلي فياض وحسن فضل الله سيكون لهم الدور الأبرز في محاولة استعادة البريق الذي فقده "حزب الله" منذ بدء الحراك في سوريا"




وتشير إلى أنّ نائب الأمين العام للحزب الشيخ نعيم قاسم "بدأ منذ الآن يعدّ العدة مع مجموعة كبيرة من الكوادر السياسية للتحضير للانتخابات النيابية المقبلة، وهو سيدير هذا الملف شخصياً في كل المناطق التي يعتمد الحزب مرشحين فيها، وهذه المجموعة سيكون لها أكثر من محطة عربية للوقوف عند آراء قياداتها بالعملية الإصلاحية داخل الحزب"