أجهزة المخابرات الإفريقية تطارد اللبناني الإرهابي التابع لحزب الله جوسه ماريو صلاح الدين وتكشف صورته

خاص – بيروت أوبزرفر




كشفت مصادر شديدة الخصوصية لبيروت أوبزرفر أن أجهزة المخابرات في عدد من الدول الإفريقية تقوم بالتعاون مع أجهزة مخابرات غربية منذ عدة أسابيع بمطاردة اللبناني الذي يحمل جواز سفر بإسم جوسه ماريو صلاح الدين الذي يشتبه بأنه ينتمي إلى حزب الله

وقالت المصادر أن أجهزة المخابرات الغربية التي وصفت صلاح الدين بأنه مخرّب دولي خطير، أشارت إلى أن متابعة تحركات المدعو صلاح الدين في عدد من الدول الإفريقية أظهرت أنه قام بنشاطات مثيرة للريبة حيث يعتقد بأنه قام بالتعامل مع مواد متفجرة

وأفادت المصادر أن نشر صورة صلاح الدين مكّن من كشف نشاطاته في عدة دول أخرى غير المذكورة أعلاه، والتي انضمت هي الأخرى إلى الجهود المبذولة لإلقاء القبض عليه، مشيرةً إلى أن صورة صلاح الدين والمعلومات المتعلقة به تم تداولها بين أجهزة الشرطة المحلية والدولية وتوزيعها على جميع المعابر الحدودية البحرية والبرية والجوية في القارة الإفريقية

وأشارت المصادر إلى أن التعاون غير المسبوق بين أجهزة المخابرات جاء نتيجة الإستنتاج التي توصلت إليه بعض الدول الإفريقية بأنها باتت هدفاً لهجمات لعدد من المنظمات الإرهابية مثل حزب الله وقوة قدس الإيرانية والقاعدة

وقالت المصادر أن متابعة نشاطات جوسه ماريو صلاح الدين عززت الشبهات بأن نشاطه الإرهابي يستهدف فنادق ومناطق ترفيه سياحية ومطارات في عدد من دول إفريقيا، مشيرة إلى أن تحليل تحركاته عبر دول وسط إفريقيا أسفر عن تحديد علاقة ممكنة مع عدد من الكوادر الإرهابية التي خرجت من لبنان في الآونة الأخيرة إلى دول وسط وجنوب إفريقيا، حيث تجري حالياً محاولات للتأكد من وجودهم في الساحة الإفريقية والتأكد من علاقتهم بالنشاطات الإرهابية

وأضافت المصادر أن الأجهزة الإستخباراتية في إفريقيا مصرّة على إلقاء القبض على صلاح الدين، لأنها ترى في ذلك رسالة واضحة لحزب الله بأن نشاطه على الساحة الإفريقية غير مقبول نهائياً وأن أية محاولة من قبله للقيام بعمليات إرهابية ضد أهداف غربية في إفريقيا سوف تتم مواجهته بأشد الوسائل الممكنة

وختمت المصادر بالإعراب عن تقديرها بأن إلقاء القبض على اللبناني الذي يحمل جواز سفر بإسم جوسه ماريو صلاح الدين سوف يفضي إلى كشف البنية التحتية للنشاط الإرهابي الذي يقوم به حزب الله في القارة السوداء بما في ذلك الشبكات المحلية والأسلحة والمتفجرات التي يمتلكها في هذه الدول

وكان بيروت أوبزرفر قد نشر سابقاً خبراً حصرياً يفيد بأن اللبناني المنتمي لحزب الله جوسه صلاح الدين والإيراني مجتبى أسدي مشتبه بأنهما يخططان للقيام بعمليات إرهابية في دول غرب إفريقيا

إضغط هنا لقراءة الخبر السابق