واشنطن تطرد القائم بالاعمال السوري


طردت الولايات المتحدة الأميركية، اليوم الثلاثاء، القائم بالأعمال السوري في واشنطن زهير جبور.




ونقلت شبكة (سي بي أس) عن مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية أن واشنطن طردت جبور، وهو أعلى مسؤول في البعثة الدبلوماسية السورية، ومنحته 72 ساعة لمغادرة البلاد.

يذكر أن السفير السوري في واشنطن كان قد غادر الولايات المتحدة في السابق كرد على إغلاق واشنطن سفارتها في دمشق.

وجاءت الخطوة الأميركية بعد تدابير مماثلة إتخذتها دول غربية من بينها ألمانيا وفرنسا واستراليا وكندا وبريطانيا وإيطاليا، في محاولة لزيادة الضغط على نظام الرئيس بشار الأسد، بعد مجزرة الحولة في حمص التي سقط فيها 108 قتلى ونحو 300 جريح بحسب المراقبين الدوليين في سوريا.


كما أفادت قناة "العربية"أن بلغاريا منحت السفير السوري لديها، 72 ساعة لمغادرة البلاد

و قالت الحكومة الهولندية اليوم الثلاثاء ان السفير السوري لم يعد موضع ترحاب في البلاد بعد سلسلة من الهجمات القاتلة على مدنيين في سوريا في مطلع الاسبوع.

وقالت وزارة الخارجية في بيان "اتخذت هولندا هذا القرار بالتشاور مع الشركاء في الاتحاد الاوروبي."

ولا يمكن لهولندا طرد السفير السوري مثلما فعلت دول عديدة اخرى بالاتحاد الاوروبي لأنه يقيم في بروكسل حيث يمثل من مقره بها سوريا لدى بلجيكا وهولندا.