المخطوفون اللبنانيون باتوا في تركيا و مصيرهم يتحدد خلال ٢٤ ساعة


علمت محطة "أم.تي.في" أن "المرحلة الأولى من المفاوضات مع خاطفي اللبنانيين الـ11 في سوريا قد أُنجزت وبالتالي فقد أصبح المخطوفون في تركيا"، ولفتت إلى أن "المرحلة الثانية التي تشمل الإتفاق على عدد من النقاط التي تفرضها المجموعة الخاطفة أنجزت في حين تدور المرحلة الثالثة حول تذليل بعض العقبات بشان نقاط عالقة باطار التفاوض مع الجهة الخاطفة"، لافتة إلى أن "هذه الامور يمكن ان لا تشكل عائقاً كبيراً امام انجاز الصفقة بشكل كبيرة وانجازها في غضن 24 ساعة إذا لم يطرأ أي جديد".




وأوضحت المحطة أن "هناك ملفين يتم التفاوض عليهما الأول يتعلق بللبنانيين الـ11 الموجودين في تركيا مع الجهة الخاطفة والموضوع الثاني هو الإيرانيين (2) الموجودين لدى الخاطفين ما يشكّل سلة متكاملة من 13 مخطوفاً يتم التفاوض عليهم مع الجهة الخاطفة"، لافتة إلى انّه "خلال 24 ساعة ستتظهر معلومات حول مصير المخطوفين اللبنانيين في سوريا".