الباص الذي كان يُقل المخطوفين يحوي أشياء تدعم النظام السوري


أكد رئيس حزب "أحرار سوريا" الشيخ ابراهيم الزعبي الذي قام بدور الوساطة في قضية اللبنانيين المخطوفين في حلب أن "المخطوفين بصحة جيدة وهم الآن في الأراضي التركية ولم يتعرضوا لأي أذى وهناك شخص جريح بينهم".




ورأى الزعبي في تصريح لـ"الراي" الكويتية أن "المخابرات التركية تعرف كافة التفاصيل عن المخطوفين وربما هناك اعتبارات امنية دفعت القيادة التركية الى نفي دخولهم أراضيها"، مشيراً الى بعض المعلومات التي تؤكد أن الباص الذي كان يُقل اللبنانيين يحوي أشياء تدعم النظام السوري.