أنان اتصل بغليون منددًا بالجريمة النكراء في الحولة السورية


أعلن المجلس الوطني السوري المعارض أن "الموفد الدولي والعربي لسوريا كوفي انان اتصل برئيس المجلس المستقيل برهان غليون منددًا بـ"الجريمة النكراء في مدينة الحولة السورية"، ومؤكدًا أنه "سيطرح الموضوع بشكل قوي أمام الرئيس السوري بشار الأسد".




وقال المجلس في بيان تلقته وكالة "فرانس برس": "تلقى الدكتور برهان غليون رئيس المجلس الوطني السوري اتصالَا هاتفيَا من السيد كوفي انان رئيس بعثة الأمم المتحدة والجامعة العربية عبر من خلاله عن بالغ غضبه واستنكاره للجريمة النكراء التي ارتكبها النظام في مدينة الحولة في حمص"، مضيفًا: "إن أنان وصف جريمة الحولة التي ارتكبها النظام السوري بالوحشية وهو شديد التأثر شخصيًا بما حدث، وسيطرح الموضوع بشكل قوي أمام بشار الأسد ويطلب منه الوقف الفوري لهذه المجازر".

وأشار البيان الى أن غليون عبّر لأنان عن "شجبه للصمت الدولي وانعدام الفعل أمام هذه المجازر وطلب منه إرسال لجنة تحقيق دولية بأسرع وقت ممكن وتثبيت بعض المراقبين في المناطق المعرضة للعنف المستمر والتعاون مع الدول الصديقة لطرح القضية على مجلس الأمن واستصدار قرار أممي يردع النظام السوري عن الإستمرار في ارتكاب هذه المجارز بحق الشعب السوري".

(أ.ف.ب.)