اشتباكات و قنابل يدوية بين الجيش و مجموعة مسلحة في محيط مبنى كيب عيتاني .. القبض على جهاز خليوي فيه ارقام دولية


دارت اشتباكات قوية بين الجيش اللبناني ومجموعة مسلحة في منطقة رأس بيروت محيط مبنى كيب عيتاني.




وسُجلت 3 اصابات في صفوف العسكريين بالاشتباكات المستمرة في الروشة، اثنين في صفوف قوى الامن الداخلي واصابة بصفوف الجيش، فيما احضر الجيش تعزيزات مؤللة الى المنطقة. وبحسب "الجديد"، المجموعة المسلحة مؤلفة من 4 مسلحين وتقوم برمي قنابل، اما خلفية الاشكال فشخصية.

أفيد ان مسلحين من اصل 4 ما زالا طليقين في منطقة كراكاس ويستمران باطلاق النار بين الحين والآخر على عناصر الجيش المنتشرة في المنطقة.

وتحدث معلومات عن مقتل شاب من آل حمود في اشتباكات الروشة.

وداهم الجيش مبنى "كيب" عيتاني في رأس بيروت حيث يتحصن المسلحون، حيث القى القبض على شخص ثالث من مطلقي النار في مبنى "كيب عيتاني".

وعند الساعة الواحدة صباحا، تجدد اطلاق النار بكثافة في منطقة رأس بيروت في محيط مبنى "كيب عيتاني".

وافادت "قناة الجديد" ان الخلافات ليست شخصية في اشتباكات رأس بيروت والمسألة اكبر من ذلك لكن الجيش ينتشر بكثافة ويداهم المبنى حيث يتواجد المسلحون وهدوء حذر في هذة اللحظات.

والقوا المسلحون أكثر من خمس قنابل يدوية على عناصر الجيش اللبناني .

والقى الجيش القبض على جهاز خليوي من المسلحين في رأس بيروت وفيه عددا من الارقام الدولية.

ثم افادت مصادر اعلامية عن احتجاز المسلحين رهينة من التابعة المصرية في مبنى "كيب عيتلني"، كما أفيد عن نشوب حريق في احدى شقق المبنى، وتمكن الجيش بالقاء القبض على عنصر آخر من هذه المجموعة المسلحة.