مرعب يطالب بتنفيذ حكم الإعدام في حق قتلة الشهيدين عبد الواحد ومرعب رمياً بالرصاص


 




إعتبر المحامي والصحافي والناشط السياسي المستقل باسل مرعب، إبن بلدة البيرة في عكار، أن إستشهاد الشيخ أحمد عبد الواحد ومحمد حسين مرعب كشف المخطط الإجرامي الذي أعده النظام السوري إنتقاماً من أهالي عكار على مساندتهم ودعمهم للثورة السورية.

وقال مرعب أن الشيخ عبد الواحد كان من ضمن لائحة الإغتيالات التي أعدّها النظام السوري من سياسيين وإعلاميين وناشطين ورجال دين وتحديداً في الشمال وعكار وذلك لمعاقبتهم على نصرتهم للثورة السورية وإيواء إخوانهم من النازحين السوريين.

وطالب مرعب بإسم أهالي بلدة البيرة وعكار بتنفيذ حكم الإعدام رمياً بالرصاص بحق قتلة الشهيدين من ضباط وعناصر في الجيش اللبناني.