الوضع في طرابلس مقبول واتصالات لالغاء مهرجاني حلبا قوبلت برفض القومي السوري وخالد الضاهر


أوضح مرجع أمني لـ"النهار" ان الوضع في المدينة يبدو "مقبولاً"، منوهاً بمبادرة منظمي نصف الماراتون الرياضي اليوم في طرابلس "بما يعكس ارادة الحياة لدى المواطنين في عاصمة لبنان الثانية"




وكشف المرجع نفسه من جهة أخرى ان اتصالات اجريت امس من اجل الغاء مهرجاني الحزب السوري القومي الاجتماعي والنائب خالد الضاهر في حلبا اللذين سيقامان في الحادية عشرة قبل ظهر اليوم. لكن الحزب اصر على اقامة مهرجانه المخصص لاحياء ذكرى ضحاياه في حوادث 8 ايار 2008، وتمسك الضاهر بدوره باقامة مهرجان مماثل لاحياء ذكرى ضحايا سقطوا في البلدة من انصار "تيار المستقبل"

وإذ وصف المرجع الوضع في البلدة بأنه "حذر"، اكد ان قوى الجيش والأمن الداخلي اتخذت تدابير مشددة في المنطقة الفاصلة بين المهرجانين والتي تقدر بنحو 200 متر وسط تعهّد الفريقين بأنهما نبها انصارهما الى اعتماد الهدوء والامتناع عن الاستفزاز وأعمال الشغب