مكاري: بري وجّه خرطومه إلى المكان الخطأ وليس إلى مصدر النار


اعتبر نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري أن محاولات سوريا لزعزعة استقرار لبنان واختلاق المبررات لتنفيذ أعمال عدوانية ضده باتت أكثر وضوحاً مع الرسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة.




وردا على دعوة رئيس المجلس النيابي نبيه بري إلى الحوار للبحث في موضوع طرابلس، قال:" هذه المرة وجّه رئيس المجلس في سعيه لإطفاء حريق طرابلس، خرطومه إلى المكان الخطأ وليس إلى مصدر النار، معتبراً أن استقرار طرابلس يتطلّب بكل بساطة كف يد النظام السوري عن استخدام المدينة، ويتطلب امتناع حزب الله عن التدخل في شؤونها".

ورأى مكاري أنه ليس من المفيد حتماً لا لطرابلس ولا للبنان كله، محاولة الالتفاف تكراراً على البند الوحيد المتبقي من جدول أعمال هيئة الحوار، وهو بند السلاح.