ميدفيديف يحذر من مخاطر التطاول على السيادة الوطنية للدول المستقلة






حذر رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف من مخاطر التطاول على السيادة الوطنية للدول المستقلة وعلى الامن العالمي.
وأشار ميدفيديف في كلمة القاها امام منتدى القانونيين الدولي في مدينة "سانت بطرسبرغ"، الى أنّ "التطاول على السيادة الوطنية للدول المستقلة يمثل تهديدا للامن الدولي حتى وان ادى الى تحقيق اهداف سياسية يسعى اليها البعض".
ووصف الخطوات احادية الجانب التي تتعارض مع مبادئ القانون الدولي واحكام ميثاق الامم المتحدة بالـ"خطيرة جدا"، مذكرا ان منظمة الامم المتحدة تعتبر الساحة الرئيسية لمعالجة المشكلات والنزاعات الدولية.
وأضاف ان "العمليات العسكرية الخاطفة التي يقوم بها البعض خلافا للقانون الدولي وقرارات الامم المتحدة تؤدي عادة الى وصول عناصر راديكالية الى السلطة"، محذرا من ان "الاستمرار في هذا النهج قد يؤدي في لحظة ما الى حروب اقليمية واستخدام اسلحة نووية".