طبيب يحاول اختراق موكب ماروني و يشهر مسدسه


سرد عضو كتلة "الكتائب اللبنانية" النائب إيلي ماروني وقائع محاولة الإعتداء عليه في زحلة، فقال:" أثناء مرور موكبي المؤلف من ثلاث سيارات أمام بيت الكتائب – مقابل مصرف لبنان في زحلة حاولت سيارة هوندا بيضاء اللون يملكها ويقودها الطبيب بيار هلال اختراق الموكب، وقام السائق بشهر مسدسه وعندما ترجل أحد رجال أمن الموكب لسؤاله عما يريد بادر الأخير إلى الهرب، إلا أن رجال الأمن تمكّنوا من إلتقاط رقم لوحة تسجيل السيارة وتوقيف السائق".




وأضاف ماروني: "بعد حوالي النصف ساعة من الحادث، استقبلتُ في "بيت الكتائب" في زحلة وفدًا من آل هلال مؤلف من 45 شخصاً، وقد أبدوا أسفهم لما قام به قريبهم وقدّموا اعتذارهم عما حصل على اعتبار أن الشاب لم يكن مدركًا لخطورة شهر المسدس". وعلى الأثر، بادر ماروني وفق قوله "للإتصال بوزير الداخلية مروان شربل وقائد الأمن الداخلي بمنطقة البقاع العميد شارل عطا ومدعي عام البقاع القاضي فريد كلاس لإسقاط حقّه الشخصي واعتبار القضية منتهية من جهته على الرغم من استمرار ملاحقة هلال بسبب الحق العام".