عيد: البقار و أبو حرب صديقا عيسى العلي قتلاه بالخطأ


لفت رئيس الحزب العربي الديمقراطي رفعت عيد الى ان أن موضوع الاشتباكات حضر له من اسبوع الى اسبوعين من قبل السلفيين و14 آذار، حتى يقيموا توزانا مع الجنوب برأيهم، ولتكون منصة لمحاربة النظام السوري، والاجهزة الامنية لديها علم بهذا الموضوع





وأشار عيد في حديث لاذاعة "صوت لبنان" الى اننا "منذ الامس تتساقط علينا القذائف والرصاص في جبل محسن، وأكدنا أننا لن ننجر للفتنة، وتكلمنا مع رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، ونحن ليس لدينا علاقة بالموضوع، ولن نردّ أبدا".


وقال: "ثبت ان حمزة البقار ومحمد ابو حرب قتلا المدعو عيسى العلي بالخطأ، وهم أصدقاؤه، وليس جبل محسن".
وأكد أن الحزب العربي الديمقراطي لن ينجرّ لحرب أهلية في طرابلس. وردا على سؤال حول سبب تسلح المنطقة، قال: "لبنان كله سلاح".