اسرائيل ستسلم ردها على رسالة عباس السبت


افاد مصدر فلسطيني يوم أمس الجمعة ان اسرائيل ستسلم ردها اليوم السبت على رسالة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، لتطالبه بالعودة الى قواعد عملية السلام، واضاف مسؤول فلسطيني رفيع المستوى رفض الكشف عن هويته ان اسحق مولخو المبعوث الشخصي لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو سيسلم الرسالة مساء السبت الى عباس في رام الله مقر القيادة الفلسطينية.




الا ان الجانب الاسرائيلي ولدى سؤاله من قبل وكالة فرانس برس اعلن انه "ليس على علم بالموضوع".

وفي 17 نيسان، تسلم نتانياهو رسالة من عباس اتهم فيها الاسرائيليين بالعمل على "تقويض حل الدولتين".

ووعد نتانياهو بالرد "في الاسبوعين المقبلين"، الا انه تاخر بسبب وفاة والده وايضا بسبب انضمام حزب كاديما (وسط) المفاجئ الى الحكومة الاسرائيلية هذا الاسبوع.

وكان عباس دعا في رسالته اسرائيل الى استئناف مفاوضات السلام بناء على حدود 1967، مع "تبادل طفيف للاراضي بالقيمة والمثل" وتجميد الاستيطان بما في ذلك في القدس الشرقية بهدف العودة الى طاولة المفاوضات.

كما طالب عباس لاستئناف مفاوضات السلام المتوقفة منذ ايلول 2010، بافراج اسرائيل عن جميع الاسرى الفلسطينيين خصوصا الذين اعتقلوا قبل اتفاقات اوسلو عام 1993 و"الغاء كافة القرارات التي اتخذتها الحكومات الاسرائيلية منذ عام 2000".