جعجع: مسؤولية قيام دولة تقع على أكتافنا ويجب ان نكون على قدر المسؤولية




رأى رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع ان "منطقة الشرق الأوسط ولبنان تسير بالاتجاه الجيد والصحيح ولكن يبقى علينا الالتزام والتصميم لتمرير هذه المرحلة التاريخية على أفضل ما يكون".
جعجع، وفي لقاء مع وفد من فعاليات وأبناء بلدة "القدام" على أثر الفوز في الانتخابات البلدية الفرعية، قال "ان بلدة القدام من أوائل القرى التي بدأت فيها المقاومة حتى قبل تواجد القوات اللبنانية فهي التي قدمت الكثير من الشهداء والدماء والدموع للدفاع عن نفسها، فألف تحية الى شهداء وشباب وصبايا هذه المنطقة".
واذ هنّأ الوفد على الانتصار الذي تحقق في هذا الاستحقاق البلدي، دعا جعجع ابناء البلدة "الى المزيد من التضامن ورص الصفوف لتحقيق الانماء المنشود والابتعاد عن العاطفة والعائلية والاعتبارات الشخصية وتقديم المنطق والعقل من أجل بناء مجتمع أفضل".
ونوّه برئيس بلدية القدام غسان جعجع، مثنياً على نضاله وجهوده طوال الأيام الصعبة، آملاً أن يستطيع الاستمرار في إنماء البلدة وعمرانها.
وأشار الى ان "منطقة البقاع الشمالي أعطت الكثير من الشهداء للقضية سواء للقوات اللبنانية أم للجيش اللبناني"، معتبراً ان المنطقة تعاني من إهمال مزمن بحكم موقعها الجعرافي أضف الى ذلك أنها ممثلة بشكل غير سليم"، متمنياً ان "تُفرز الانتخابات النيابية المقبلة، من خلال قانون انتخابي جديد نسعى اليه، نواباً يمثلونها فعلياً".
واذ لم يتخوف من الوضع الأمني بالرغم من حادثة اختطاف الأب وليد غاريوس والتي تتابعها الدولة، أكد "ان المطلوب منا كبير جداً وان مسؤولية قيام دولة في لبنان تقع على أكتافنا ويجب ان نكون على قدر الحمل وموقع المسؤولية".
وكان رئيس بلدية "القدام" غسان جعجع قد القى كلمة قال فيها "علّمتنا يا دكتور جعجع قلّة الكلام وفي المقابل العمل الجاد والدؤوب وان الحياة للمصرّين والفاعلين وما بصح الا الصحيح، هذا شعارنا ونحن على هذه المبادئ مستمرون وماضون الى حيث لا مفارق تضلّنا".
واضاف "ان بلدة القدام كما عاهدتموها وفية لإرث المقاومة اللبنانية وانطلاقاً من هذا الوفاء تشكر دعمكم لها ولمجلسها البلدي"، مشيراً الى ان "القدام هي عائلة واحدة موحّدة"، واعداً بأن يكون المجلس البلدي للجميع.
وقدم جعجع الفوز في الانتخابات البلدية الى "الشهداء الابرار الذين ارتفعوا على مذبح الشهادة منذ العام 1975 لتبقى بلدتنا رمزاً للكرامة والعنفوان"، شاكراً كلّ الذين ساهموا وسعوا الى الوفاق.
وتخلل اللقاء تقديم هدايا تذكارية من أهالي البلدة الى جعجع.