لافروف من الصين : روسيا لن تغيّر موقفها من الوضع في سوريا


دعت الصين وروسيا جميع الأطراف في سوريا إلى "وقف العنف" بعد التفجيرين اللذين وقعا اليوم في العاصمة دمشق. وقال وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف للصحافيين بعد محادثات في بكين مع نظيره الصيني يانغ جيشي: "نطلب من جميع الأطراف وقف العنف والتعاون مع (مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية كوفي) أنان"، موضحًا أنَّ "روسيا لن تغير موقفها من الوضع في سوريا".




ورأى لافروف أنَّ "بعض الدول تشجع المتمردين في سوريا على القتال المسلّح"، وقال إنَّ "بعض الدول طلبت من المتمردين عدم المساومة ومواصلة إحداث المشاكل،وإنَّ عددًا من الدول تأمل أن يؤدي ذلك إلى تدخل قوى خارجية"، معتبراً أنَّه "لا يمكن القبول بذلك، كما ان مجلس الامن الدولي لن يسمح بحدوثه".

بدوره، دعا هونغ لي المتحدث بإسم وزارة الخارجية الصيني، إلى "إنهاء العنف" في سوريا، ودان تفجير الأربعاء الذي تعرض له المراقبون الدوليون في سوريا في درعا وأدى إلى إصابة عشرة جنود كانوا يرافقونهم.

(أ.ف.ب.)