عون :اننا في حاجة الى تربية الرجال و على المرأة الا تقبل بالكوتا


 
إلتقى رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون متروبوليت بيروت وجبل لبنان للروم الكاثوليك كيرللس بسترس يرافقه لفيف من الكهنة. كما إلتقى وفداً من لجنة صياغة المؤتمر الاول للمركز العالمي لحوار الحضارات "لقاء" برئاسة مدير العلاقات العامة في المركز البطريركي الارشمندريت شربل حكيم

وقد شكر الوفد للعماد عون حضوره ومشاركته في المؤتمر، مؤكدا "ان العماد عون أب لكل مؤمن ولكل عائلة في هذا البلد". ونقل الوفد تحيات بطريرك انطاكيا وسائر المشرق غريغوريوس الثالث لحام، مشددا على "ان انشاء المركز الذي انعقد فيه المؤتمر بعنوان "المرأة ودورها في زمن التحولات"، جاء تنفيذا للارشاد الرسولي، وان البطريرك لحام مصر على ان يبقى للبنان الدور الكبير في جمع كل ما هو مختلف لان رسالة المسيحية هي المحبة والسلام".
 
بدوره، هنأ العماد عون البطريرك لحام على هذا المركز الذي اعتبر انه "سباق في ملاحقة حق المراة ودور الكنيسة في تهذيب المجتمع، وهو مختبر افكار وتلاق". كما اثنى على "المداخلات التي وردت في المؤتمر وخاصة مداخلة البطريرك لحام من خلال نظرة الدين المسيحي للمرأة ومكانتها المستمدة من السيدة العذراء، وعلى مداخلة السيدة رندى بري".

وكرر عون القول "ان على المرأة الا تقبل بالكوتا لانها نصف المجتمع بل يجب ان يكون لها المناصفة، كما شدد على اننا في حاجة الى تربية الرجال حتى نكون منصفين تجاه المرأة".