شركة فيريرو تدفع ٤ دولارات في مقابل كل علبة نوتيلا بعد اتهامها بانها دسمة جدا في الولايات المتحدة


ستدفع الشركة المصنعة للشوكولا القابل للدهن "نوتيلا" اربعة دولارات لكل علبة نوتيلا بيعت في الولايات المتحدة منذ العام 2008، للبت في دعوى جماعية تقدمت بها في الاساس ام كاليفورنية اكدت فيها انها لم تكن تدرك ان "نوتيلا" دسمة بهذا الشكل.




وسيدفع فرع شركة "فيريرو" الايطالية العملاقة، في الولايات المتحدة اربعة دولارات لكل علبة نوتيلا تم شراؤه في كاليفورنيا بين آب/اغسطس 2009 و23 كانون الثاني/يناير 2012، والولايات المتحدة بين كانون الثاني/يناير 2008 والثالث من شباط/فبراير 2012. والاتفاق لا يشمل بقية دول العالم.

وستضطر الشركة الى دفع مبلغ اجمالي قدره 3,05 ملايين دولار. وهذا المبلغ لن يؤثر كثيرا على الشركة التي سجلت ارباحا مريحة العام الماضي.

وتعهدت شركة "فيريرو" بتعديل بعض التصريحات الواردة على علبة "نوتيلا" وتفصيل عناصر التغذية.

وعلى المستهلكين ان يرسلوا طلبهم قبل الخامس من تموز/يوليو (لا يمكنهم ان يحصلوا على اكثر من 20 دولارا كتعويض) قبل اربعة ايام من تثبيت المحاكم التسوية نهائيا.

وكانت اثينا هوهينبرغ من كاليفورنيا تقدمت بشكوى في شباط/فبراير 2011 مشددة على ان فيريرو تروج لنوتيلا "على انه مثال لطعام الفطور المتوازن واللذيذ" وبانه "صحية اكثر مما هو عليه فعلا".

وقالت انها "صدمت عندما اكتشفت ان نوتيلا ليست غذاء +صحيا او مغذيا+ وبانه افضل بقليل من السكاكر وانه يحوي على مستويات خطرة من الدهون المشبعة".

وقد نفت فيريرو هذه الاتهامات.

وقالت ناطقة باسم فيريرو لوكالة فرانس برس في رسالة الكترونية "نعتبر انه من مصلحة الشركة ان تبت بهذه المسائل وقد ابرمنا اتفاقا مع الاطراف المعنية".

ومكونات نوتيلا الرئيسية هي السكر وزيت النخيل والكاكاو والحليب الخالي من الدسم.

ويباع هذا المنتج في اكثر من مئة بلد وقد وضع وصفته العام 1944 بيترو فيريرو في البا في شمال ايطاليا. وبعد وفاته العام 1949 بقيت الشركة التي تنتج ايضا السكاكر "تيك توك" في كنف العائلة