500 مليون دولار ثمن طائرة الأمير الوليد الجديدة


يتسلم الأمير الوليد بن طلال آل سعود خلال العام الجاري طائرة من نوع سوبر جامبو "إيرباص A380"، العملاقة بغرض الاستخدام الخاص، والتي تصل تكلفتها إلى 500 مليون دولار.




وتعتبر الطائرة التي سيمتلكها الوليد خلال 2012، هي أغلى طائرة خاصة على الإطلاق.

وتستوعب طائرة الإيرباص عادة نحو 600 مسافر، ولكن الأمير الوليد بن طلال طلب إجراء بعض التعديلات على طائرته الخاصة، بما في ذلك غرفة استراحة تستوعب 25 شخصاً من مساعديه، وفقاً لصحيفة "دايلي ميل" البريطانية.


استخدام شخصي

وكان الأمير الوليد قد تعاقد على شراء طائرة سوبر جامبو العملاقة في 2009، ويعتبر أول شخص في العالم يشتري هذه الطائرة الضخمة للاستخدام الشخصي فقط.

ويبلغ ثمن الطراز العادي من الطائرة "إيرباص A380" المخصص للركاب أكثر من 300 مليون دولار.

وتعتبر طائرة إيرباص إيه 380 أكبر طائرة ركاب في العالم، وكذلك أكبر طائرة شحن في العالم، وهي ذات طابقين تعمل بأربع محركات نفاثة من نوع "ترينت 900" من صنع رولس رويس.


سرعة فائقة

وأقلعت الطائرة في أول طيران فعلي لها في 27 أبريل 2005 من مطار مدينة تولوز إحدى مدن جنوب فرنسا.

ويوفر تصميم الإيرباص إيه 380 قدرة على الطيران لمسافة تقدر بـ15200 كيلومتراً، أي أنها تستطيع الطيران من هونغ كونغ في الصين إلى بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية، وتبدأ سرعتها الفعلية من 900 كم/ساعة.

وحتى نهاية العام 2009، وصل عدد الطلبيات على الطائرة العملاقة نحو 200 طلبية، فيما بلغ عدد الطائرات التي تم تسليمها بالفعل إلى 14 طائرة فقط.