الأسد يؤخر تطبيق خطة أنان للإجهاز على الإنتفاضة


كشفت مصادر في "14 آذار" ان النظام السوري ينوي إبطاء تنفيذ تعهداته حتى 15 نيسان حيث يتوقع ان يكون قد أجهز على آخر جيوب المقاومة المسلّحة من جانب المعارضة السورية، يقوم بعدها بسحب الجيش وأسلحته من الشوارع.




وأشارت المصادر لصحيفة "الأنباء" الكويتية، إلى ان الرئيس بشار الأسد يخشى أن يؤدي الانسحاب الفوري للجيش والأدوات الأمنية الى امتلاء هذه الشوارع بملايين المطالبين بتغيير النظام تحت الرقابة الدولية هذه المرة