ابن فضل شاكر مهدد بالقتل


تلقى الفنان فضل شاكر سلسلة من رسائل التهديد بالقتل وأفراد عائلته، إن لم يتراجع عن مواقفه السياسية المؤيدة بحدة للثورة السورية. وآخر مسلسل التهديد رسالة تلويح بالقتل لابنه.




فبعدما انتشر خبر اعتزال الفنان فضل شاكر الغناء، وقيام "العربية.نت" بنفيه إثر التأكد من مشاركته في مهرجان "موازين" المغربي. ها هو الفنان يملأ الساحة مجدداً.
إذ بعد مغادرته إلى العاصمة القطرية الدوحة، نقلت صحيفة "النهار" اللبنانية عن مصادر قريبة منه، أن ابنه تلقى عبر هاتفه الخليوي رسالة تهدده بالقتل.

وفور علم فضل بالأمر، سارع في إرساله إلى قطر. وبعدها تلقى شاكر بنفسه أكثر من رسالة تهدده بالقتل إن استمر على موقفه السياسي، ما دفع به وعائلته إلى مغادرة بيروت والتوجه إلى قطر، مباشرة بعد انتهائه من إتمام مراسم زفاف ابنته "ألحان".

يذكر أن صاحب "يا غايب" كان الحاضر الأكبر في مشهد الثورة السورية، وأبدى تعاطفه الكبير مع الشعب السوري ونضاله ضد "الحكم المستبد والقاتل" كما وصفه أكثر من مرة.