أميركا: لا نرى مرشحاً صالحاً يحل محل الأسد سواء من داخل النظام أو من المعارضة المفتتة


ذكرت صحيفة"السياسة"الكويتية، ان مسؤولين أميركيين كشفوا حقيقة موقف إدارتهم من الأزمة السورية, مقرين بأنهم لا يرون مرشحاً "صالحاً" يحل محل الرئيس بشار الأسد سواء من داخل النظام أو من المعارضة المفتتة.




ويرى المسؤولون والخبراء بالشأن السوري أن ذلك يعود الى اصرار الأسد على تحصين حكمه من الانقلابات لضمان عدم ظهور أي منافس من الداخل.

وقال مسؤول أميركي, طالباً عدم نشر اسمه, :"المؤسسة الحاكمة هناك مترسخة للغاية وهي منكبة على الاهتمام بمصالحها, فحتى اذا أطاحوا الاسد وهذا محض تكهن, فليس من الواضح ما اذا كان خليفته سيعجبنا أكثر منه، ليس هناك خليفة محتمل".