الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة : لا مخيمات للاجئين السوريين ولا ممرات إنسانية


توقع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي صدور تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول القرار 1701 قريباً، لافتاً إلى أن القرار ومعه وجود "اليونيفيل" أصل وجود الاستقرار في الجنوب اللبناني خصوصاً ولبنان عموماً.




وعن مضمون زيارة منسقة الأمم المتحدة للإغاثة في حالات الطوارئ فاليري أموس إلى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي وما اذا كانت قد ناقشت إقامة مخيمات للاجئين السوريين في الشمال أو البقاع على الطريقة التركية أو الأردنية، يجيب بلامبلي: "لا.. لا.. لا.. هذا التفكير غير موجود إطلاقاً، نافياً في الوقت ذاته أن يكون هناك نية لإقامة ممرات إنسانية عبر لبنان.

واعتبر بلامبلي في تصريح لصحيفة "السفير"، أن هناك أزمة كبرى بجانب لبنان، وأضاف: "كل من التقيتهم هنا يدركون ذلك، ويجمعون على حماية لبنان وإبعاده عن الآثار السلبية لما يجري في سوريا والحكومة اللبنانية تبذل جهداً كبيراً بهذا الاتجاه، وأعتقد أن المجتمع الدولي يقدر أهمية ذلك وأهمية الاستقرار وحماية لبنان كأولوية في هذه الظروف الدقيقة".