شربل نحاس : ليقيلوني إن استطاعوا


أعلن وزير العمل شربل نحاس انه حسم خياره بعدم الاستقالة من الحكومة، وأضاف : إذا كان موقفي هذا لا يعجب البعض في مجلس الوزراء، فما عليهم سوى تأمين أكثرية من 20 وزيراً لإقالتي .




وإذ أكد أن العماد ميشال عون يغطيه مئة في المئة في هذا الموقف، أشار نحاس في حديث لصحيفة "السفير" إلى انه تأثر بآراء وعواطف الذين وقفوا الى جانبه في هذه المعركة وطالبوه بعدم الانسحاب منها.

وشدد نحاس على أن إحدى مهام الوزير، وفق الدستور، هي أن يطبق القانون، لافتاً الى أن من واجبه عدم التوقيع على مرسوم بدل النقل لأنه لا يخالف القانون اللبناني فقط بل هو مخالف أيضاً للمعاهدات والاتفاقات الدولية التي تحدد معنى الأجر، وبالتالي فإن الأمر لا يتعلق بمزاج شخصي.

ورداً على القائلين بأن من واجبه الالتزام بتنفيذ قرار مجلس الوزراء بعد صدوره، بمعزل عن موقفه الشخصي منه، اعتبر نحاس ان لا صلاحية لمجلس الوزراء أن يعطي بدل نقل، ولا شيء يمكن ان يلزمه بمجاراته في مخالفة القانون، لأن الدستور أناط بالوزير مهمة الحفاظ على القانون لا مخالفته.

ولفت نحاس الى ان حكومة الرئيس فؤاد السنيورة كانت قد بادرت الى إقرار معاهدة دولية تتعلق بالمحكمة الدولية، قافزة فوق استقالة وزراء من لون معين ومتجاهلة توقيع رئيس الجمهورية، في مخالفة فاضحة للدستور، ومع ذلك فإن المعاهدة تُعتبر نافذة، بينما يراد مني أن أتراجع عن قرار يهدف الى حماية القانون والدستور