الامم المتحدة تدعو العراق الى وقف تنفيذ احكام الاعدام تمهيدا لالغائها


دعت المفوضة العليا للامم المتحدة لحقوق الانسان السلطات العراقية الثلاثاء الى وقف تنفيذ احكام الاعدام حتى الغاء هذه العقوبة، وذلك تعليقا على الحكم بالاعدام على 34 شخصا منهم امرأتان وتنفيذ الحكم في 19 كانون الثاني.




واعلنت روبرت كولفيل المتحدث باسم المفوضة العليا نافي بيلاي "ادعو الحكومة العراقية الى ان تصدر على الفور تعليقا لحكم الاعدام".

واعربت بيلاي عن "صدمتها" لادانة 34 شخصا وتنفيذ الحكم فيهم في اليوم نفسه لاتهامهم بمختلف الجرائم.

وقالت بيلاي "حتى لو تم التقيد بأدق المعايير على صعيد المحاكمة العادلة، فان عدد الاحكام التي نفذت في يوم واحد امر مرعب".

واضافت "نظرا لغياب شفافية الاجراءات القضائية والهواجس القوية حيال عدالة المحاكمات … وتنوع المخالفات التي يمكن من خلالها فرض عقوبة الاعدام في العراق، فان هذا الرقم مرعب فعلا".

من جهته، قال كولفيل لوكالة فرانس برس ان "وزارة حقوق الانسان في العراق" هي التي ابلغت الامم المتحدة باعدام 34 شخصا في يوم واحد.

واكد المتحدث باسم وزارة العدل العراقية حيدر السعدي الاعدامات من دون توضيحات.

وقدرت المفوضية العليا بأكثر من 1200 عدد الاشخاص الذين حكم عليهم بالاعدام في العراق منذ 2004، لكن لا تتوافر لديها في المقابل احصاءات كاملة حول تنفيذ احكام الاعدام.

الا ان الامم المتحدة احصت 63 عملية تنفيذ احكام بالاعدام منذ 16 تشرين الثاني الماضي.

وينص القانون العراقي على 48 جريمة تفرض على مرتطبيها عقوبة الاعدام منها وفي بعض الظروف "الحاق الضرر بالممتلكات العامة"، حسب الامم المتحدة.