تسوية تقضي بمراعاة مطالب عون مقابل إلغاء فكرة الاستقالة


علمت صحيفة "الديار" انه منذ جلسة الاجور تكثفت الاتصالات بين اطراف 8 آذار للملمة الوضع في ضوء الملابسات والخلافات التي حصلت وعقد مؤخرا اجتماع ثلاثي للخليلين وجبران باسيل.




ولفتت مصادر مطلعة لـ"الديار" إلى ان الاجواء كانت جيدة وايجابية والامور وضعت على سكة التنسيق الصحيحة.

واشارت ايضا الى ان رئيس مجلس النواب نبيه بري اقترح ان يصار الى عقد اجتماع على المستوى القيادي في وقت لاحق يضمه وأمين عام "حزب الله" حسن نصرالله والنائب ميشال عون والنائب سليمان فرنجية والامير طلال ارسلان والطاشناق من اجل تعزيز التنسيق بين هذه الاطراف.

واللافت ان تسوية في الموضوع الحكومي توصل إليها أطراف الاكثرية مع الرئيس ميقاتي وتقضي بمراعاة العماد ميشال عون ومطالبه مقابل إلغاء فكرة الاعتكاف والاستقالة عند العماد عون.