علوش: زعران القومي شتموني وسيارة أطلقت الرصاص أمام منزلي


تعرّض منزل القيادي في "تيار المستقبل" النائب السابق مصطفى علوش لإطلاق رصاص من قبل مجموعة من الشبان بعد ان قاموا بشتمه والهتاف للرئيس السوري بشار الأسد




وأكّد علوش في اتصال مع موقع "القوّات اللبنانيّة" أن "مجموعة من "الزعران" التابعين لـ"الحزب السوري القومي الإجتماعي" عمدوا إلى شتمه والهتاف لبشار الأسد في الشارع أمام منزله، مشيراً إلى أنه لم يكن في المنزل في تلك الأثناء. وأضاف: "بعد عودتي إلى المنزل مرّت سيارة في الشارع وأطلقت الرصاص أمام المنزل"، موضحاً أنه لم يصب أي شخص بالأذى