الثوار يسيطرون على التلفزيون ويعتقلون مذيعة القذافي


أعلن الثوار في ليبيا، الاثنين، أنهم سيطروا على محطة التلفزيون الحكومي بعدما اقتحموا المبنى، فيما يبث التلفزيون الذي انقطعت برامجه، شاشة سوداء.




كما أعلن الثوار أنهم اعتقلوا مذيعة التلفزيون الليبي الحكومي، المثيرة للجدل هالة مصراتي، والتي عُرف عنها تأييدها المطلق للزعيم الليبي العقيد معمر القذافي.

وكانت مصراتي قد لوحت بمسدس في بث حي وعلى الهواء، متعهدة بالولاء للزعيم الليبي، وقالت محذرة الثوار الذين كانوا يزحفون باتجاه طرابلس، إنها وزملاءها سيدافعون عن التلفزيون "ويستشهدون إذا اقتضى الأمر."

وتوعدت هالة الثوار، وقالت "هذا سلاحي.. يا قاتل يا مقتول اليوم. القناة الليبية. القناة الشبابية.. قناة الجماهيرية.. طرابلس.. ليبيا.. كلها مش حتخدوها. اللي معندوش سلاح مستعد أنه يكون درعاً من أجل حماية زميله وزميلته في هذه القناة."

وأثارت مصراتي جدلا منذ اندلاع الثورة الليبية عبر برنامجها اليومي، والذي كانت تنشر فيه آراء اعتبرت غريبة، وهزلية، إذ قالت في إحدى الحلقات إن "تبني مجلس الأمن لقرار الحظر الجوي على ليبيا لا يجوز شرعا، لأن التبني في الإسلام حرام."

وقد أسس عدد من الليبين صفحة على الموقع الاجتماعي "فيسبوك،" يطالبون فيها بمحاكمة المصراتي، بسبب "الخيانة العظمى، والادعاء على الله بالباطل، وإصدار فتاوى شرعية باطلة، والسب والقذف والتشهير، واستغلال موقعها الإعلامي في تعذيب الثوار نفسيا وعصبيا."