//Put this in the section

سعيد: عاد لبنان تحت قبضة سلاح حزب الله والنظام السوري


شدد منسق الامانة العامة في قوى "14 آذار" فارس سعيد على ان الحكومة العتيدة "هي حكومة امر واقع ومواجهة"، موضحاً أنه "في لحظة يطالب العالم العربي فيها بالحرية والديموقراطية عاد لبنان تحت قبضة سلاح "حزب الله" والنظام السوري".




وقال سعيد، في حديث لـ"المركزية": "حزب الله يحاول ان تكون له حكومة تلبي حاجاته الداخلية والخارجية، ونظام "الاسد" بعد ان فقد صداقاته العربية والاوروبية والدولية يريد صديقا جديدا اسمه حكومة لبنان".

اضاف: "رئيسا الجمهورية والحكومة ميشال سليمان ونجيب ميقاتي هما الخاسران في هذه الحكومة، والرابح الاكبر مسيحيا هو العماد ميشال عون، كما ان الرابح اسلاميا هو امين عام حزب الله السيد حسن نصرالله".

كما لفت الى ان رئيس الجمهورية الذي تقلص عدد وزرائه من خمسة بعد الدوحة الى وزيرين "غير قادر على الوقوف في وجه رغبات "حزب الله" داخل الحكومة"