//Put this in the section

اليورو يتراجع وسط قلق بشأن اليونان والبنوك






تراجع اليورو نحو واحد بالمئة مقابل الدولار يوم الاربعاء بعدما فشل وزراء منطقة اليورو في التوصل الى اتفاق حول كيفية معالجة أزمة الديون اليونانية وحذرت موديز من أنها قد تخفض التصنيفات الائتمانية لبنوك فرنسية كبيرة.

وبسبب تنامي العزوف عن المخاطرة في ظل ازمة الديون اقترب اليورو من 1.4285 دولار وهو مستوى منخفض سجله في الاونة الاخيرة على منصة اي.بي.اس للتداول الالكتروني ومن مستوى دعم عند 1.4250 دولار مع تراجع الاسهم الاوروبية 0.2 بالمئة.

وانخفضت العملة الاوروبية الموحدة 0.9 بالمئة الى 1.4310 دولار.

وقال متعامل في لندن "يساور السوق قلق بشأن اليونان.. وبحث مؤسسات التصنيف الائتماني في تعرض البنوك الاوروبية لاثينا لن يفيد."

وتراجع اليورو 0.4 بالمئة مقابل الفرنك السويسري الذي يعتبر ملاذا آمنا الى 1.2153 فرنك.

وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس قوة العملة الامريكية مقابل سلة عملات 0.8 بالمئة الى 74.911.

غير أنه من المتوقع أن تكون المكاسب محدودة بسبب المخاوف من فشل النواب والمسؤولين في رفع سقف الدين الامريكي.

وارتفع الدولار 0.3 بالمئة الى 80.66 ين.

واستقر الدولار الاسترالي عند 1.0674 دولار. وكان قد ارتفع في وقت سابق الى 1.0715 دولار بعدما قال محافظ بنك الاحتياطي الاسترالي انه قد تكون هناك حاجة لرفع أسعار الفائدة للسيطرة على التضخم