توقعات بان تشهد قضية الاتصالات تسوية سياسية



ذكرت مصادر مطّلعة في تصريح لصحيفة "الاخبار" أن وزير العدل في حكومة تصريف الاعمال إبراهيم نجار لم يُحل طلب رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان إحالة المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء اشرف ريفي على النيابة العامة التمييزية

وفيما رفضت مصادر الوزير التعليق على هذه القضية، توقعت مصادر معنية بالملف أن تشهد قضية ريفي تسوية سياسية، تماماً كما جرى في ملفات سابقة، "إذ لم يسبق أن جرت محاكمة مدير عام يحظى بدعم سياسي كالذي يحظى به ريفي".

ورأت المصادر ذاتها أن إبراز دوائر بعبدا لطلب ملاحقة ريفي في الإعلام هو بداية الترضية المعنوية من الرئيس لوزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال زياد بارود