كبارة: لن أسكت عن منع اللبنانيين من إبداء تعاطفهم الإنساني وتأييدهم للشعب السوري


قال عضو كتلة المستقبل النائب محمد كبارة إنه "لا يتدخل في الشأن السوري"، واعتبر أن ما يجري في سوريا من أحداث هو "تعبير عن الرأي"، وإذ شدد النائب كبارة على أنه "لا يسمح باستخدام أرضنا واستخدامنا في النزاع القائم" في سوريا، غير أنه أعلن عدم سكوته عما وصفه "منع اللبنانيين من إبداء تعاطفهم الإنساني وتأييدهم للشعب السوري"، وتحدث النائب كبارة عن "استجرار اعتداء سوري مسلح على الأراضي اللبنانية"، على حد قوله،  معلناً "التصدي سواء أكان الاعتداء من الجنوب أم من الشمال أو الشرق"، ودعا إلى "تنظيم حملة دعم شاملة، وتأمين مساعدات" إلى السوريين




وخلال مؤتمر صحافي في مكتبه، طالب النائب محمد كبارة الدولة اللبنانية "بفتح الحدود أمام  السوريين النازحين"، واستغرب اعتقال بعض المسلحين الهاربين من سوريا، وقال إن "هناك سبعة منهم اليوم قيد التوقيف بالنيابة العامة في طرابلس منذ أكثر من عشرة ايام ولم يتم إخلاء سبيلهم حتى اليوم"، ورأى النائب كبارة أن ذلك "يتعارض مع الشرعة العالمية لحقوق الانسان، والاتفاقات الدولية".